Menu
السعودية نيوز | خبير إعلامي سعودي: الوطن العربي أصبح لاعبا ومساهما رئيسيا في التغيرات العالمية
أكد عبد الرحمن النامي، أستاذ العلاقات العامة والاتصال بجامعة الإمام محمد بن سعود، أن هناك تبادلات اقتصادية بالدرجة الأولى بين الصين والدول العربية خرجت في شكل اتفاقيات هي استشراف للتعاون العربي الصيني، قائلا: "الآن ليس هناك قطب واحد متحكم في الاستثمارات".
 
وأضاف عبد الرحمن النامي، في لقاء ببرنامج "من مصر"، مع الاعلامي عمرو خليل، على قناة سي بي سي، أن العالم الان أصبح فيه أقطاب أخرى تستطيع أن تلعب دورا رئيسيا كما أن الوطن العربي أصبح لاعب ومساهم رئيسي في التغيرات العالمية، مؤكدا أن الصين تبحث عن فرص وكذلك الدول العربية.
 
واستكمل: "أصبح في تعاون وانسجام بين الدول العربية والصين نتج عنها فرص اقتصادية واستثمارية كبيرة بين الصين والدول العربية، والصين قفزت بشكل كبير ودول الخليج والوطن العربي استطاعت أن تجد منافذ لها من خلال الصين"، موضحا أن الدول العربية الان تبحث عن العلاقات التي تخدم مصالحها.

Dec. 11, 2022, 7:47 a.m. أكد عبد الرحمن النامي، أستاذ العلاقات العامة والاتصال بجامعة الإمام محمد بن سعود، أن هناك تبادلات اقتصادية بالدرجة الأولى بين الصين والدول العربية خرجت في شكل اتفاقيات هي استشراف للتعاون العربي الصيني...
السعودية نيوز | 
                                            خبير إعلامي سعودي: الوطن العربي أصبح لاعبا ومساهما رئيسيا في التغيرات العالمية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | خبير إعلامي سعودي: الوطن العربي أصبح لاعبا ومساهما رئيسيا في التغيرات العالمية

السعودية نيوز | 
                                            خبير إعلامي سعودي: الوطن العربي أصبح لاعبا ومساهما رئيسيا في التغيرات العالمية
  • 481
الأحد، 11 ديسمبر 2022 01:14 ص
أكد عبد الرحمن النامي، أستاذ العلاقات العامة والاتصال بجامعة الإمام محمد بن سعود، أن هناك تبادلات اقتصادية بالدرجة الأولى بين الصين والدول العربية خرجت في شكل اتفاقيات هي استشراف للتعاون العربي الصيني، قائلا: "الآن ليس هناك قطب واحد متحكم في الاستثمارات".
 
وأضاف عبد الرحمن النامي، في لقاء ببرنامج "من مصر"، مع الاعلامي عمرو خليل، على قناة سي بي سي، أن العالم الان أصبح فيه أقطاب أخرى تستطيع أن تلعب دورا رئيسيا كما أن الوطن العربي أصبح لاعب ومساهم رئيسي في التغيرات العالمية، مؤكدا أن الصين تبحث عن فرص وكذلك الدول العربية.
 
واستكمل: "أصبح في تعاون وانسجام بين الدول العربية والصين نتج عنها فرص اقتصادية واستثمارية كبيرة بين الصين والدول العربية، والصين قفزت بشكل كبير ودول الخليج والوطن العربي استطاعت أن تجد منافذ لها من خلال الصين"، موضحا أن الدول العربية الان تبحث عن العلاقات التي تخدم مصالحها.

الكلمات المفتاحية