Menu
السعودية نيوز | مستشار وزير الطاقة السعودى يكشف جهود المملكة لإنقاذ أسواق النفط فى حرب الخليج الثانية

كشف إبراهيم المهنا، مستشار وزير الطاقة السعودي، جهود المملكة لإنقاذ أسواق النفط في حرب الخليج الثانية (اجتياح القوات العراقية للكويت).

وخلال لقائه ببرنامج "اللقاء من الصفر"، أوضح إبراهيم المهنا قائلا أنه بعد أزمة غزو الكويت "طالبنا عقد اجتماع وزراء أوبك، لزيادة إنتاج النفط بعدما توقف في الكويت والعراق، يعني فقدنا حوالي 4 ملايين ونصف المليون"، مشيرا إلى أنه كان لابد وقتها من تعويضها من دول قادرة أهمها السعودية.

وأضاف: "بعض الدول رفضت.. فقمنا بحملة إعلامية من لندن بتوجيهات الأمير عبد العزيز والوزير ضد الدول المعارضة، وفي النهاية حصلنا على موافقة للاجتماع في فيينا، برضى جميع الدول زيادة إنتاج النفط كل حسب استطاعته".

وأشار أنه تم إنشاء غرفة تحت الأرض يشرف عليها الأمير عبد العزيز والأمير فيصل وبعض المسؤولين في الوزارة لإطفاء نيران الحرب بين الدولتين، ونجحت المملكة في ذلك وساعدت الكويتيين.


April 14, 2023, 1:49 a.m. كشف إبراهيم المهنا، مستشار وزير الطاقة السعودي، جهود المملكة لإنقاذ أسواق النفط في حرب الخليج الثانية (اجتياح القوات العراقية للكويت). وخلال لقائه ببرنامج "اللقاء من الصفر"، أوضح إبراهيم المهنا قائلا...
السعودية نيوز | 
                                            مستشار وزير الطاقة السعودى يكشف جهود المملكة لإنقاذ أسواق النفط فى حرب الخليج الثانية
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

السعودية نيوز | مستشار وزير الطاقة السعودى يكشف جهود المملكة لإنقاذ أسواق النفط فى حرب الخليج الثانية

السعودية نيوز | 
                                            مستشار وزير الطاقة السعودى يكشف جهود المملكة لإنقاذ أسواق النفط فى حرب الخليج الثانية
  • 456
الجمعة، 14 أبريل 2023 03:00 ص

كشف إبراهيم المهنا، مستشار وزير الطاقة السعودي، جهود المملكة لإنقاذ أسواق النفط في حرب الخليج الثانية (اجتياح القوات العراقية للكويت).

وخلال لقائه ببرنامج "اللقاء من الصفر"، أوضح إبراهيم المهنا قائلا أنه بعد أزمة غزو الكويت "طالبنا عقد اجتماع وزراء أوبك، لزيادة إنتاج النفط بعدما توقف في الكويت والعراق، يعني فقدنا حوالي 4 ملايين ونصف المليون"، مشيرا إلى أنه كان لابد وقتها من تعويضها من دول قادرة أهمها السعودية.

وأضاف: "بعض الدول رفضت.. فقمنا بحملة إعلامية من لندن بتوجيهات الأمير عبد العزيز والوزير ضد الدول المعارضة، وفي النهاية حصلنا على موافقة للاجتماع في فيينا، برضى جميع الدول زيادة إنتاج النفط كل حسب استطاعته".

وأشار أنه تم إنشاء غرفة تحت الأرض يشرف عليها الأمير عبد العزيز والأمير فيصل وبعض المسؤولين في الوزارة لإطفاء نيران الحرب بين الدولتين، ونجحت المملكة في ذلك وساعدت الكويتيين.


الكلمات المفتاحية