Menu
ما هو تداول الأسهم وأهم العوامل المؤثرة عليه

يهتم الكثير من الأشخاص خلال الفترة الحالية بالتعرف على ما هو تداول الأسهم حيث إنه يعد أحد أنواع التداولات التي تساعد في زيادة المال. كما أنه يعد أحد الأنواع المتعارف عليها على مستوى عدد كبير من الشركات التي ترغب في زيادة رأس المال لديها فتعمل على زيادته من خلال الاعتماد على طرح الأسهم الخاصة بها داخل البورصة التي يتم بيعها مقابل الحصول على المال.

حيث يوجد عدد من العوامل التي تؤثر على الأسعار الخاصة بها بشكل ملحوظ، ومن خلال مقالنا نوضح لكم ما هذا النوع من التداولات وأهم ما هي العوامل التي تؤثر على أسعاره ومن يقوم به بشكل مفصل.

تداول الأسهم

يعد تداول الأسهم أحد أنواع التداولات التي يقوم بها أحد الشركات التي تندرج تحت القطاع الخاص التي ترغب بشكل ملحوظ في زيادة رأس المال لديها من أجل القيام بالعديد من التوسعات فيها.

حيث إنها تحصل على هذا المال من خلال إدراج الأسهم الخاصة بها داخل البورصة، حيث تعرف هذه العملية بالاكتتاب العام والتي يتم من خلالها بيع جميع الأسهم مقابل أن يتم الحصول على أموال رأسمالية إضافية.

كما أن الشركات التي ترغب أن يتم تحويلها إلى شركة عامة يمكنها أيضًا أن تعتمد على فكرة التداول الخاص بالأسهم، ولكي يتم ذلك تخضع الشركة إلى عدد من الشروط وعند القيام بتنفيذها تحصل الشركة على ما تريد.

من يستطيع القيام بتداول الأسهم

يهتم الكثير بالتعرف على الجهات التي يحق لها أن تقوم بعملية التداول الخاصة بالأسهم، حيث يوجد عدد من الفئات التي يحق لها أن تقوم بذلك، والتي تكون كما يلي:

1- صناديق التحوط

تستطيع صناديق التحوط أن تقوم بالمشاركة في هذا النوع من التداول من خلال قيامها بشراء الأسهم من خلال عدد من الشركات التي تقوم بطرح الأسهم الخاصة بها في البوصة لكي تحافظ على المحفظة الخاصة بها من التعرض إلى الخطر ورفع المستوى الخاص بأدائها.

2- المتعاملون بالتداول الخاص 

يعتبر هؤلاء الأفراد هم من يقومون ببيع الأسهم الخاصة بهم في كافة أنحاء العالم على الأساس الخاص بتقييم أسعارها بشكل صحيح. حيث يكون الهدف الرئيسي لهم هو الحصول على عدد كبير من الأرباح المالية، وتعتبر شركات القطاع الخاص أحد أهم الفئات المتاحة داخل هذا النوع من الفئات.

3- المنافسون

أما بالنسبة إلى المنافسين فهي تعتبر الفئة الأقل مشاركة في هذا النوع من التداول ويكون الهدف الأساس الخاص بهم هو الحصول على أكبر عدد من النفوذ على شركة أخرى من خلال القيام بشراء الأسهم الخاصة بها من خلال التداول.

العوامل المؤثرة على أسعار تداول الأسهم

بعد التعرف على الفئات التي يحق لهم التداول عن طريق استخدام الأسهم، نتعرف على أهم العوامل التي تؤثر على تلك الأسعار الخاص بتداولها، والتي تكن كما يلي:

1- أسعار النفط

تعتبر أسعار النفط أولى العوامل التي تؤثر على التداول بشكل عام، خاصة في الشركات التي تعتمد على استخدام النفط في جميع الأعمال الأساسية الخاصة بها ومنها شركات الطيران المتنوعة.

فعند ارتفاع عملة البلد يمكن للشركة الاستفادة من ذلك عند القيام بأعمال التداول المتنوعة.

2- معدلات الفائدة 

نذكر أيضًا أن معدلات الفائدة التي يتم تحديدها من قبل البنوك المركزية أحد العوامل التي تنعكس على التداول، فعلى سبيل المثال عند إنخفاض الأسعار الخاصة بالفائدة فإن هذا يساعد في دفع الأسهم بشكل ملحوظ داخل البورصة.

3- الأحداث الغير متوقعة

في بعض الأحيان تعتبر الأحداث التي يمكن أن تحدث بشكل غير متوقع تكون أحد العوامل التي تؤثر في عمليات التداول المتنوعة، حيث يحدث خسارة كبيرة في التداول في الكثير من الأوقات بسبب تلك الأوضاع.

4- معدلات الصرف

أما بالنسبة إلى معدلات الصرف أو القيمة الخاصة بالعملات هي التي تساعد في تقلب الأوضاع رأسًا على عقب في بعض الأوضاع، وهذا لا يحدث بشكل متقطع بل أنه يعمل على مدار الساعة، حيث يوجد عدد كبير من الشركات تستفيد من التغيرات التي تتعرض العملة لها.

ومن هنا نكون تعرفنا على تداول الأسهم وأهم العوامل التي يمكن أن تؤثر على الأسعار الخاصة بها والفئات التي تقوم بها بشكل مفصل.

June 3, 2023, 9:08 p.m. يهتم الكثير من الأشخاص خلال الفترة الحالية بالتعرف على ما هو تداول الأسهم حيث إنه يعد أحد أنواع التداولات التي تساعد في زيادة المال. كما أنه يعد أحد الأنواع المتعارف عليها على مستوى عدد كبير من الشركا...
ما هو تداول الأسهم وأهم العوامل المؤثرة عليه
صحيفة السعودية نيوز
صحيفة السعودية نيوز

ما هو تداول الأسهم وأهم العوامل المؤثرة عليه

ما هو تداول الأسهم وأهم العوامل المؤثرة عليه
  • 657

يهتم الكثير من الأشخاص خلال الفترة الحالية بالتعرف على ما هو تداول الأسهم حيث إنه يعد أحد أنواع التداولات التي تساعد في زيادة المال. كما أنه يعد أحد الأنواع المتعارف عليها على مستوى عدد كبير من الشركات التي ترغب في زيادة رأس المال لديها فتعمل على زيادته من خلال الاعتماد على طرح الأسهم الخاصة بها داخل البورصة التي يتم بيعها مقابل الحصول على المال.

حيث يوجد عدد من العوامل التي تؤثر على الأسعار الخاصة بها بشكل ملحوظ، ومن خلال مقالنا نوضح لكم ما هذا النوع من التداولات وأهم ما هي العوامل التي تؤثر على أسعاره ومن يقوم به بشكل مفصل.

تداول الأسهم

يعد تداول الأسهم أحد أنواع التداولات التي يقوم بها أحد الشركات التي تندرج تحت القطاع الخاص التي ترغب بشكل ملحوظ في زيادة رأس المال لديها من أجل القيام بالعديد من التوسعات فيها.

حيث إنها تحصل على هذا المال من خلال إدراج الأسهم الخاصة بها داخل البورصة، حيث تعرف هذه العملية بالاكتتاب العام والتي يتم من خلالها بيع جميع الأسهم مقابل أن يتم الحصول على أموال رأسمالية إضافية.

كما أن الشركات التي ترغب أن يتم تحويلها إلى شركة عامة يمكنها أيضًا أن تعتمد على فكرة التداول الخاص بالأسهم، ولكي يتم ذلك تخضع الشركة إلى عدد من الشروط وعند القيام بتنفيذها تحصل الشركة على ما تريد.

من يستطيع القيام بتداول الأسهم

يهتم الكثير بالتعرف على الجهات التي يحق لها أن تقوم بعملية التداول الخاصة بالأسهم، حيث يوجد عدد من الفئات التي يحق لها أن تقوم بذلك، والتي تكون كما يلي:

1- صناديق التحوط

تستطيع صناديق التحوط أن تقوم بالمشاركة في هذا النوع من التداول من خلال قيامها بشراء الأسهم من خلال عدد من الشركات التي تقوم بطرح الأسهم الخاصة بها في البوصة لكي تحافظ على المحفظة الخاصة بها من التعرض إلى الخطر ورفع المستوى الخاص بأدائها.

2- المتعاملون بالتداول الخاص 

يعتبر هؤلاء الأفراد هم من يقومون ببيع الأسهم الخاصة بهم في كافة أنحاء العالم على الأساس الخاص بتقييم أسعارها بشكل صحيح. حيث يكون الهدف الرئيسي لهم هو الحصول على عدد كبير من الأرباح المالية، وتعتبر شركات القطاع الخاص أحد أهم الفئات المتاحة داخل هذا النوع من الفئات.

3- المنافسون

أما بالنسبة إلى المنافسين فهي تعتبر الفئة الأقل مشاركة في هذا النوع من التداول ويكون الهدف الأساس الخاص بهم هو الحصول على أكبر عدد من النفوذ على شركة أخرى من خلال القيام بشراء الأسهم الخاصة بها من خلال التداول.

العوامل المؤثرة على أسعار تداول الأسهم

بعد التعرف على الفئات التي يحق لهم التداول عن طريق استخدام الأسهم، نتعرف على أهم العوامل التي تؤثر على تلك الأسعار الخاص بتداولها، والتي تكن كما يلي:

1- أسعار النفط

تعتبر أسعار النفط أولى العوامل التي تؤثر على التداول بشكل عام، خاصة في الشركات التي تعتمد على استخدام النفط في جميع الأعمال الأساسية الخاصة بها ومنها شركات الطيران المتنوعة.

فعند ارتفاع عملة البلد يمكن للشركة الاستفادة من ذلك عند القيام بأعمال التداول المتنوعة.

2- معدلات الفائدة 

نذكر أيضًا أن معدلات الفائدة التي يتم تحديدها من قبل البنوك المركزية أحد العوامل التي تنعكس على التداول، فعلى سبيل المثال عند إنخفاض الأسعار الخاصة بالفائدة فإن هذا يساعد في دفع الأسهم بشكل ملحوظ داخل البورصة.

3- الأحداث الغير متوقعة

في بعض الأحيان تعتبر الأحداث التي يمكن أن تحدث بشكل غير متوقع تكون أحد العوامل التي تؤثر في عمليات التداول المتنوعة، حيث يحدث خسارة كبيرة في التداول في الكثير من الأوقات بسبب تلك الأوضاع.

4- معدلات الصرف

أما بالنسبة إلى معدلات الصرف أو القيمة الخاصة بالعملات هي التي تساعد في تقلب الأوضاع رأسًا على عقب في بعض الأوضاع، وهذا لا يحدث بشكل متقطع بل أنه يعمل على مدار الساعة، حيث يوجد عدد كبير من الشركات تستفيد من التغيرات التي تتعرض العملة لها.

ومن هنا نكون تعرفنا على تداول الأسهم وأهم العوامل التي يمكن أن تؤثر على الأسعار الخاصة بها والفئات التي تقوم بها بشكل مفصل.

الكلمات المفتاحية